التخطي إلى المحتوى الرئيسي

كلمة مدير المركز

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف المرسلين ورحمة الله للعالمين سيدنا محمد،وعلى آله و صحبه وإخوانه الأنبياء والمرسلين.
إن إصلاح الأمة والنهوض بها يتم على أساس عنصرين رئيسيين هما: التعليم والأخلاق. فالتعليم وتهذيب الأخلاق هما الوسيلة لإصلاح الأمور فى المستقبل، والنهوض يكون بسلوك السبل التي ترفع الأفراد بتهذيب أخلاقهم وسمو تفكيرهم.           
وإن الجامعات تساهم فى رقى الفكر وتقدم العلم وتنمية القيم الإنسانية،وتزويد البلاد بالمتخصصين والفنيين والخبراء فى مختلف المجالات، وإعداد الإنسان المزود بأصول المعرفة وطرائق البحث المتقدمة والقيم الرفيعة ليشارك فى بناء وتدعيم ونهضة المجتمع، وصنع مستقبل الوطن وخدمة الإنسانية. وتعتبر  الجامعات بذلك معقلا للفكر الإنسانى فى أرفع مستوياته، ومصدر الاستثمار وتنمية أهم ثروات المجتمع وأغلاها وهى الثروة البشرية. فإذا صلح التعليم وصلحت الجامعات، صلح المجتمع كله ونهضت الأمة  كلها. فثقافتنا وحضارتنا هى عمارة الأرض، والإنسان هو محور تلك العمارة. فالتعليم  ركيزة من ركائز نهضة الأمة.

               بالعلم والمال يبنى الناس ملكهم          لم يبن ملك على جهل و إقلال

      والثقافة أيضا ركيزة من ركائز النهضة، فلا بد من نشر الثقافات المختلفة، مثل نشر ثقافة الإتقان، وثقافة روح الفريق، و ثقافة احترام الوقت و العمل، و ثقافة إعلاء المصلحة العامة على المصلحة الخاصة. ومن هنا ينبع دور الجودة:
فالجودة هى التحسين المستمروالإتقان والإخلاص، وقبول النصيحة، والاستعداد لخدمة الجميع

( فخير الناس أنفعهم للناس).

      والطالب وعضوهيئة التدريس ومعاونوهم من شتى التخصصات هم أصل وجوهر الجودة، فنريد طالبا متميزا فى علمه وخلقه، نافعا لمجتمعه، ونريد أستاذا قدوة لطلابه وزملائه فى كل شىء ( قويا فى علمه، أمينا وحفيظا لما حمل من أمانة تعليم النشء وتربيته، مستمرا فى تحسين معرفته، واتصاله بمجتمعه ). فلابد من توفير وتسخير كل الإمكانات المتاحة من رؤية واضحة ونية صادقة، وخبرات عملية واقعية، ودعم مادى للوصول إلى عمارة الإنسان
 (أى جودة الإنسان).

       ويهدف مركز ضمان الجودة والاعتماد بالجامعة إلى تطوير وتقويم العملية التعليمية والبحثية والإدارية وتعظيم درجة مساهمة الجامعة فى التنمية القومية وخدمة المجتمع والتعاون مع المراكز المشابهة محليا وعربيا وعالميا، كما يهدف المركز أيضا إلى تقديم الدعم الفنى والمتابعة والمشورة لوحدات تقويم الأداء وضمان الجودة بجميع كليات ومعاهد الجامعة لإجراء دراسات التقييم الذاتى وتجميع نتائج هذه الدراسات وتحليلها، وبيان الإيجابيات والسلبيات، وتقديم التوصيات بشأن تطوير أداء الوحدات المختلفة بالجامعة كخطوة أساسية للحصول على الاعتماد الذى يعزز جودة التعليم فى الجامعة.
      ومن منطلق روح الفريق التى بدأت بالجامعة على يد الأستاذ الدكتور/ علاء فايز رحمه الله ( رئيس الجامعة السابق)، و صحبه الكرام سعادة الأستاذ الدكتور/ حسين محمد أحمد عيسى ( رئيس الجامعة )، وسعادة الأستاذ الدكتور/ على عبد العزيزعلى  ( نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا و البحوث )، وسعادة الأستاذ الدكتور/ محمد الحسينى الطوخى (نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب )، وسعادة الأستاذ الدكتور/ عبدالوهاب محمد عزت (نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة )، نريد أن تمتد هذه الروح الطيبة إلى جميع كليات ومعاهد جامعة عين شمس حتى تكون جامعتنا من الجامعات الرائدة فى شتى مجالات العلم و الأخلاق، و حتى تنهض أمتنا و تلحق بركب التقدم، و تستعيد ماضيها العريق.
فنريد تعاونا صادقا، فكل الناس هلكى إلا العالمون، و كل العالمون هلكى إلا العاملون، وكل  العاملون هلكى إلا المخلصون، والمخلصون على خطر عظيم. ونسأل الله العلى القدير، أن يعين الجميع ويهديهم إلى سواء السبيل ، وأن يحفظ مصر من كل مكروه وسوء. 

فمصر الكنانة ماهانت على أحد      
الله يحرســـــــــــــــها عطفا ويرعاها
نـدعوك ياربى أن تحـمى مرابعها       
فالشــمس عيـن لهـا والليـل نجواها
والسنبلات تصلى فى مزارعـــها       
والعطــر تسبيحها والقلب مرعاها

                                                    أ.د/ صلاح يس البكري
                                                مدير مركز ضمان الجودة والاعتماد بالجامعة 

                                          أستاذ ورئيس قسم الفيزياء – كلية العلوم – جامعة عين شمس

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

مشروعات تم الحصول عليها من خلالمركز ضمان الجودة والإعتمادبجامعة عين شمس
موقف كليات ومعاهد جامعة عين شمس من الاعتماد
أولا: موقف كليات ومعاهد الجامعة من الحصول على مشروعات لضمان الجودة والتأهيل للاعتماد والتطوير المستمر منذ 2003:- م الكلية / المعهد مشروعات ضمان الجودة والتأهيل للاعتماد والتطوير المستمر مشروع إنشاء نظام جودة داخلي بالكليات والمعاهد QAAP , QAAP2 مشروع التطوير المستمر والتأهيل للاعتماد CIQAP مشروع تطوير البرامج الأكاديمية وتأهيلها للاعتماد DAPAP مشروع اعتماد المعامل بمؤسسات التعليم العالي
فتح باب التقدم للمؤسسات الراغبة فى استقبال الزيارة الميدانية
تعلن الهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد عن فتح باب التقدم للمؤسسات التى ترغب فى استقبال الزيارة الميدانية من الهيئة ، وذلك فى إطار تنفيذ خطتها لتقييم ومراجعة أداء المؤسسات التعليمية الراغبة فى الاعتماد .
توقيتات التقدم بطلب الحصول على الاعتماد من الهيئة لمؤسسات التعليم العالي 1.المؤسسات التي ترغب في استقبال الزيارة الميدانية من الهيئة خلال الفصل الدراسي الأول للعام الجامعي 2014/2015 يكون موعد التقدم في الفترة من 1 سبتمبر إلى 31 أكتوبر 2014. 2.المؤسسات التي ترغب في استقبال الزيارة الميدانية من الهيئة خلال الفصل الدراسي الثاني للعام الجامعي 2014/2015 يكون موعد التقدم في الفترة من 1 سبتمبر إلى 31 ديسمبر 3.المؤسسات التي ترغب في التقدم بطلب اعتماد للبرامج الدراسية فإن موعد التقدم متاح حتى 15 يناير 2015. على أن تستكمل أوراق التقدم والمستندات المطلوبة من الدراسة الذاتية ومرفقاتها في موعد غايته شهر من تقديم الطلب. وذلك حتى يتسنى للهيئة إدراج تلك المؤسسات فى خطة زياراتها الميدانية والتى سوف يتم تنفيذها خلال العام الدراسى الجديد .  ن…